أغبى الأخطاء في تاريخ التكنولوجيا

استعرضت صحيفة “التليجراف” البريطانية، في تقرير نُشر على موقعها الرقمي، أبرز الأخطاء التي وقعت في تاريخ التكنولوجيا، بداية من رفض شركة كوداك مشروع “الكاميرا الرقمية” ووصولًا إلى رفض فكرة “الهاتف”.

  1. 1

    كوداك ترفض الكاميرا الرقمية

    طرح أحد المهندسين فكرة الكاميرا الرقمية لرؤسائه بشركة كوداك عام 1975، فيما قابلوها بالتندُر والسخرية المشوبتان بالرفض، حتى أعلنت الشركة إفلاسها عام 2012، بعد فشلها في التكيّف مع العالم الرقمي وتلبية متطلّباته.

  2. 2

    رفض جهاز “آيبود”:

    المهندس المعماري “طوني فاديل” هو صاحب فكرة جهاز الآيبود والمُصمّم الرئيسي له، وكان قد قدّم فكرة جهاز الموسيقى الشخصية خاصّته لشركة RealNetworks، التي قابلتها بالرفض، ما دفع “فاديل” إلى إعادة تقديمها لشركة “آبل” التي رحّبت بها.

  3. 3

    قدّم “ألكسندر جراهام بل” براءة اختراع الهاتف لشركة خدمات التلغراف Western Union “ويسترن يونيون” عام 1876، فقابلتها بالرفض، حتى قامت شركة “إيه تي آند تي” بشرائها في نهاية المطاف.

  4. 4

    رفض “نيتفليكس”:

    في عام 2000، تقدّم “ريد هاستينغز” بعرض لشركة Blokbuster لبيع “نيتفليكس” مقابل 50 مليون دولار، فيما قابلت الشركة عرضه هذا بالرفض.

  5. 5

    خسارة “ياهو” لـ “جوجل”:

    في وقت مبكّر من انطلاق مُحرّك البحث جوجل، كان موقع “ياهو” هو المُسيطر بقوة في الفضاء الإلكتروني، وعلى الرغم من انخراط شركة ياهو في مناقشات ومحادثات عِدة من أجل شراء جوجل والاستحواذ عليها، إلا أن الصفقة لم تتم بسبب الانخراط في المحادثات دون اتخاذ على أرض الواقع في سبيل تحقيق هذ الأمر، وتُقَدّر القيمة السوقية لـ”جوجل” الآن بنحو 500 مليار دولار؛ فيما تُقَدّر قيمة “ياهو” بـ35 مليار دولار فقط.

  6. 6

    رحيل جوبز عن “آبل”:

    سواء جاء رحيل “جوبز” عن “آبل بفِعل الضغط أو قدّم استقالته؛ فالأمر في كلتا الحالتين كان محلّ جدل؛ وإن كانت مغادرته للشركة عام 1985 كانت بداية الإدارة التي أتت بـ “جون سكالي” الذي تسبّب في تكبّد الشركة خسائر فادحة في التسعينيات.

  7. 7

    المؤسس الثالث لأبل

    يعرف الكثيرون أن مؤسسي شركة “آبل” هُم: “ستيف جوبز، وستيف وزنياك” فقط؛ بيد أن هناك شريكًا ثالثًا تحت الضوء لا يعرفه السواد الأعظم، وهو “رون واين”، الذي باع حصته المُقدّرة بنحو 10% مقابل 1500 دولار فقط عام 1976، فيما تُقَدّر قيمتها الآن بـ50 مليار دولار.

 

حرر هذه القائمة

يمكنك تحرير هذه القائمة

حرر هذه القائمة

تسجيل الدخول / تسجيل جديد